السبت, 01 أغسطس 2020 11:00 صباحًا 0 27 0
"السباعي": نمتلك 20 ألف رأس ماشية.. ويكشف خطة تطوير الـ20 مليون بيضة (حوار​)
وأضاف "السباعي"، في حوار ل، أن القطاع يوفر اللحوم والألبان على مدار العام وخاصة لحوم الأضاحي من العجول المسمنة و الخراف وعرضها بمزارع القطاع، لافتًا إلى أن القطاع طرح أضحية العيد بأسعار أقل من مثليتها بـ20% وتبدأ من 50 جنيها للكيلو القائم، و55 جنيها للأبقار، و60 جنيها للجاموس، و60 جنيها للماعز، و 105 جنيهات للكندوز. وإلى نص الحوار: - في البداية حدثنا عن دور قطاع الإنتاج في وزارة الزراعة؟ يعتبر قطاع الإنتاج من أكبر القطاعات بمركز البحوث الزراعيه، ويبلغ عدد المزارع 44 مزرعة منتشرة على مستوى محافظات الجمهورية بالإضافة إلى مزرعة شرق العوينات ومساحتها 37200 فدان، والقطاع هو الجهة المنوطة بتنفيذ السياسة العامة للوزارة فى إكثار تقاوي المربى والأساس المحسنة و المنتقاة للمحاصيل الاستراتيجية على مستوى الجمهورية، وكذلك التعاقد مع الإدارة المركزية لإنتاج التقاوى والشركات العاملة في هذا المجال لإنتاج التقاوي لتوزيعها على المزارعين، بجانب إنتاج و تسويق كميات كبيرة من الحبوب وثمار الفاكهة والخضر والشتلات التي يتم طرحها بالأسواق بالتعاون مع المعاهد، وتوفير اللحوم والألبان على مدار العام وخاصة لحوم الأضاحي من العجول المسمنة والخراف وعرضها بمزارع القطاع. - كم عدد منافذ قطاع الإنتاج؟ وهل هي كافية لتوفير احتياجات المواطنين؟قطاع الإنتاج يمتلك 440 منفذ موزعين على محافظات مصر المختلفة، بالإضافة إلى المزارع التي تطرح الماشية الحية، وتلك المنافذ بها كل أنواع المنتجات من زيت وسكر وأرز طوال العام بأسعار اقل من مثيلتها بالخارج بـ20%، ونسعى لزيادة المنافذ قريبًا. - ما حجم الإنتاج الحيواني الذي يمتلكه القطاع؟تقوم محطات الانتاج الحيوانى بتوفير جميع أنواع الماشية بإجمالي 20 ألف و200 رأس ماشية موزعة على 55 مزرعة حيوانية. - ما هي المحطات التي تم تطويرها حتى الآن؟تم عمل بروتوكول بين قطاع الإنتاج وصندوق التأمين على الثروة الحيوانية والأخير يقوم بعمل إعادة البنية الأساسية المتهالكة وتم البدء بمزرعة مشتهر بمحافظة القليوبية، ثم التعاقد مع مؤسسة مصر الخير على تطوير وتشغيل عدد 5 محطات إنتاج حيواني بسعة 6000 رأس من عجول التسمين بمزارع (الجميزة - البندرة– القرشية – صفط خالد – السرو) لتشغيل الشباب، وجاري نقل جميع الجاموس والأبقار الحلاب من المزارع المختلفة ويكون المركز الرئيسى للحلب هو مزرعة روينة ومزارع الوجه القبلي يكون المركز الرئيسي مزرعة سدس. - وماذا عن التسمين؟جاري نقل جميع الأغنام من مزرعة روينه إلى مزرعة ميت الديبة لتكون مركز رئيسي لتربية الأغنام، وبالنسبة للتسمين، تم تخصيص مزرعة كفر سليمان للتسمين مع الأخذ في الاعتبار بتطويرها على أحدث النظم الحديثة لهذا المجال. - يعاني قطاع الإنتاج من أزمات مالية؟.. فما هي خطة إنقاذ القطاع؟قطاع الإنتاج مثل العديد من قطاعات الدولة يعاني من ارتفاع أسعار المستلزمات الإنتاج الزراعي والآلات والمعدات وقطع الغيار اللازمة له وكذا قلة العمالة الزراعية، بالإضافة إلى تحمل القطاع من خلال موارده الذاتية تكلفة عدد 2200 موظف مثبت على صناديق بتكلفة شهرية بلغت 6 ملايين جنيه، بإجمالي تكلفة سنوية ثمانون مليون وأربعمائة جنيه. - كيف يساهم القطاع في إنتاج محاصيل استراتيجية؟..وماذا عن الدور البحثي؟ من حيث المساهمه، فهي تكون مع المعاهد البحثية بمركز البحوث الزراعية في تطوير وتحسين أصناف المحاصيل الاستراتيجية (القمح- الأرز -الذرة- الشعير- البرسيم- الفول- القطن- قصب السكر- بنجر السكر) لرفع الإنتاجية، بجانب إنتاج تقاوي المحاصيل الاستراتيجية بمزارع القطاع على مستوى الجمهورية بالتعاون مع الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي والشركات العاملة فى هذا المجال، وبيع ثمار الفاكهة وإنتاج تقاوي الخضر وإنتاج جميع أنواع شتلات الفاكهة والأشجار الخشبية ونباتات الزينة ومشاتل النخيل البارحي ذات الأصناف المتميزة والإنتاجية العالية والأصول المقاومة للأمراض وتوفيرها بالأسواق بأسعار تنافسية. - ماهي خطة تطوير مشروع الـ20 مليون بيضة بالإسكندرية للعام المالي 2020-2021؟تم وضع خطة بدأت، بالتعاقد على شراء حوالي 18 ألف دجاجة بياض عمر 100 يوم، وجاري الاتفاق على شراء حوالي 15 ألف دجاجة بياض عمر 100 يوم، ووضع خطة تطوير لإدخال عدد 23 ألف كتكوت عمر يوم واحد لعنبر التربية، من خلال هذه الخطوات الثلاثة يتم تشغيل المشروع بطاقة حوالي 75% من الطاقة الاستيعابية. - هل تم عمل صيانة لتلك العنابر؟بالفعل، تم عمل صيانات دورية لعنابر المشروع من خلال التمويل الذاتي وجاهزيتها لاستقبال دفعات جديدة وتنفيذ خطة التطوير الموضوعة للمشروع للقيام بمهامة في خدمة محافظة الإسكندرية لتوفير بيض المائدة الطازج بسعر منافس لأسعار القطاع الخاص من خلال توزيع البيض علي المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع لمحافظة الإسكندرية ومنافذ البيع لوزارة الزراعة بالقاهرة. - هل يوجد بالمشروع عنبر أرانب؟يوجد ويستوعب عدد 70 أم من السلالات النقية تبيع منتجاتها من اللحوم والسلالات المحسنة لكليات الزراعة والطب البيطري وكليات طب الأسنان لإجراء الأبحاث العلمية. - وماذا عن تكليف الأعلاف؟خلال العام الحالي تم الاتفاق على توريد خامات اعلاف لمصنع علف لإعادة تصنيع العلف وتوفير فرق السعر بالإضافة لضمان الجودة، بالإضافة إلى خطة مصنع أعلاف شوشة بالمنيا، وتم توريد مدخلات الإنتاج للمشروع للعمل في إنتاج الأعلاف بالتنسيق مع مديري الزراعة بالمنيا ومشروع غرب غرب المنيا بقيام المصنع بتوفير الأعلاف للإنتاج الحيواني. - ما حجم الإنتاج الزراعي الذى يمتلكه القطاع؟حجم ضخم مميز يبدأ من المحاصيل الصيفية، حيث الأزر بمساحة 4000 فدان (3500 إكثار – 500 تجاري)، الذرة مساحة 1000 فدان لمصانع العلف، محاصيل أعلاف صيفية بمساحة 1500 فدان، والبنجر بمساحة 1200 فدان، والقطن مساحة 600 فدان إنتاج التقاوي مع معهد بحوث القطن. وحول المحاصيل الشتوية بمزارع القطاع كما يلي: القمح بمساحة 4500 فدان تقاوي وتجاري، والشعير بمساحة 1000 فدان تقاوي وتجاري،والفول مساحة 200 فدان تقاوي وتجاري،اعلاف شتوية مساحة خضراء 2500 فدان لتغذية القطعان. - هل يوجد نشاط بستاني..وماذا عن الأرباح؟استطعنا بيع ثمار بستانية هذا العام بحوالى 11 مليون جنيه، وطرح مساحات بحق الانتفاع لأراضي زراعية بمبلغ 23931565 جنيه. - هل العمالة المؤقتة لديها فرصة في التثبيت حال فتح الباب؟بالتأكيد، من أهداف قطاع الإنتاج العمل على مراعاة البعد الاجتماعي والوظيفي للعمالة المؤقتة وفتح مجالات عمل لها بالقطاع ويتم التنسيق مع الجهات المختصة في حال توفر المصدر المالي تثبيتهم. ​
سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
مصدر الخبر: مصراوي

محرر الخبر

أرابيسك مصر
المدير العام

شارك وارسل تعليق

أخبار الدوري المصري

بلوك المقالات

الكاريكاتير